الهي ماعدت أبغي شيئا في هذه الحياة سوي عفوك ورضاك

الاثنين، 17 نوفمبر، 2008

ندوة جميلة لابن بلدي ...ممدوح حمزة

دكتور ممدوح حمزة ابن بلدي دمياط
دكتور أسامة الغزالي حرب دمياطي بالنسب (زوج أخت دكتور حمزة)

بناءا علي دعوة توجهت الي من الصحفي الناصري الأستاذ الغالي ماجدي البسيوني لحضور ندوة يحاضرها كل من الخبير الهندسي العالمي دكتور ممدوح حمزة والخبير السياسي والاقتصادي دكتور أسامة الغزالي حرب أيضا رئيس حزب الجبهة الديمقراطي باحدي قاعات نادي المهندسين بمحافظتي الحبيبة دمياط قبل الذهاب قضيت اليوم في تجميع معلومات عن دكتور ممدوح حمزة والغريب في الامر أنني أعلم جيدا دكتور ممدوح حمزة وأعلم انجازاته في انشاء مكتبة الاسكندرية علي أعلي طراز وكنت في الفترة الاخيرة واحدة من المتابعين لقضيته المنظورة أمام محاكم بريطانيا حيث اتهمه اسكوتلانديارد بتخطيطه لاغتيال أربع شخصيات مصرية سياسية هامة ولكن بعد عامين من التحقيقات والمعاملات القاسية تمت تبرئته من التهم المنسوبة اليه وعاد لمصر رافعا رأسه ما أخجلني وأسعدني في نفس الوقت هو معرفتي المتأخرة بأن دكتور حمزة ابن من أبناء محافظتي الغالية دمياط وليس ابنا عاديا وانما ابن بار بار قدمه لنا بعد طول انتظار دكتور أسامة الذي أسهب في تقديمه ولكن أي كلام في حقه يكفي أن يقال وبدأ دكتور ممدوح في محاضرته لنا بعرضه لمشكلة الاسكان واجتهاداته الشخصية ويالاعظمتها من اجتهادات لو أخذ بها لتغير حالنا لأفضل حال بدأ حديثه الممتع لنا بحديث ذكريات للماض البعيد الذي يزيد عن 40 سنة في بيتهم الجميل باحدي عزب دمياط وتدعي عزبة البرج المشهورة عندنا بالصيد ذكريات طفولة طفل عمره 12 عام مع شراء السمك وشويه والتفاف الاسرة حوله ما أجملها من ذكريات لم تستطع رحلاته وسفرياته أن تنسيه اياها .في حقيقة الامر المحاضرة كانت فيغاية الاهمية والذي أسعدني أكثر أن دكتور حمزة اختص أهل دمياط بعرضه لها للمرة الاولي فزادنا هذا شرفا وفخرا به وسأعرض باختصار مبسط خلاصة محاضرة دكتور حمزة للافادة العامة.


اولا: معدلات الزيادة السكنية وفقا لاخر الاحصائيات هي 2% وهذا يعني أن تعداد سكان مصر سيصل عام 2080 الي 150 مليون نسمه فما هو عدد الوحدات السكنية المطلوب اعدادها سنويا لاستيعاب هذه الزيادة السكنية؟ فوجد أن العدد هو 376 ألف وحدة سكنية سنويا هو الرقم المطلوب لاستيعاب هذه الزياده الهائلة وتساءل دكتور حمزة ساخرا عن العدد الذي حدده الرئيس مبارك في برنامجه الانتخابي الاخير بأنشائه سنويا 85 الف وحدة سكنيا علي أي أساس علمي تم اختيار هذا الرقم؟


ثانيا:تحدث دكتور حمزة عن كارثة العشوائيات
عام 1950____________تمثل العشوائيات في مصر 6كم
عام 1977_____________تمثل العشوائيات في مصر 45كم
عام 1991_____________تمثل العشوائيات في مصر106كم
عام 2006_____________تمثل العشوائيات في مصر 120كم


علما بأن الكيلو متر الواحد يستوعب 54 ألف فرد ...........لكم أن تتخيلوا حجم الكارثة
35% من سكان القاهري الكبري فقط يحيون في مناطق عشوائية بمعني ان هناك 6 ونصف مليون مصري يحيون في العشوائيات (تعداد دول)ممثلين في 184 منطقة عشوائية . والجدير بالذكر ان هذا الرقم خاص بعشوائيات الحضر ولم يذكر فيه نهائي عشوائيات الريف.......ولك أن تتخيل حجم عشوائيات الريف


ثالثا:أكد دكتور حمزة أنه في نفس الوقت الذي يفقد فيه الملايين أدميتهم بلا مأوي هناك 28.5% من الوحدات العقارية في مصر غير مستغلة وأشار الي تعامل دولة علمانية كالدنمارك مع مثل هذه العقارات المغلقة بأن الحي يفرض علي كل مالك لشقة خالية أن يؤجرها فاذا انتهي عقد الايجار ولم يأتي بمستأجر جديد من حق الحي ايجارها في فترة زمنية لا تزيد عن 3 شهور وارسال قيمة الايجار للمالك عن طريق المحكمة وفي نفس الوقت اشار للقانون الامريكاني المتعلق بهذا الامر بفرضه ضريبة عقارية بقيمة 2.8% سنويا علي كل عقار خالي وأوضح حمزة انه اذا سنت مصر قانونا يسمح بضريبة عقارية لكل عقار خال بقيمة 1% فقط فسيؤدي هذا الي خلق دخل سنوي للدولة بما يساوي 7.8 مليار جنيه مصري ........والله محتاجينهم


رابعا :دين مصر العام 105% فكيف يتم حل مشكلة ضخمة كمشكلة الاسكان؟ ليأتي لنا في االنهاية دكتور حمزة بمقترحاته السبع الخاصة باجتهاداته الشخصية .


1_يجب علي الحكومة المصرية أن تهتم بالمشروعات الخاصة بالاسكان منخفض التكاليف
2_التنمية العمرانية الريفية
3_ تقليل هجرة سكان الريف الي الحضرباهتمام الدولة الفعلي بالريف
4_تشجيع المستثمر الصغير بمنحه 400 متر أرضا لبناء وحدات سكنية والسماح له ببناء الدور الارضي تجاري مع أخذ تعهد فعلي عليه بتأجير كافة الوحدات السكنية
5_منع التعدي الاداري علي المناطق السكنية
6_الايمان التام بأن مشكلة الاسكان ليست مشكلة هندسية وانما مشكلة اقتصادية اجتماعية مالية بحتة
7_ تعديل أسلوب البناء وذلك باستخدام الطوب والحجر في البناء بدلا من الحديد والخرسانة


وهكذا انتهت محاضرة دكتور حمزة الممتعة لنا والتي بحق تمنيت أن تطول لينفتح بعدها باب النقاش ليطول ويطول وقبل الحديث عن هذا الباب يجب أن ألقي لكم نظرة علي طبيعة الحضور التي أجزم بأن وجودها صعب في كثير من المحافظات وهو حضور وتجمع كافة الاحزاب السياسية المعارضة ناصري تجمع جبهة غد واخوان بالاضافة لأعضاء من الحزب الوطني ويبدو أنه حيث وجد الوطني لايوجد وفاق اذ بعد انتهاء المحاضرة ساد القاعة بعد الهرج والمرج وفقدت المنظمة استاذة فجر صقر سيطرتها علي القاعة ولم تستطع ادارة باب النقاش مما أثار غضب دكتور حمزة لعدم النظام فتطوع أحد أعضاء الوطني مشكورا بوصف دكتور حمزة بالعصبية مما دفع الاخير باعتباره اتهاما له فرفضه وتوتر الموقف وانسحب حمزة ليجلس وسط الجمهور ورفض الاجابة علي الاسئلة فحزنت أشد الحزن لرغبتي الشديدة في الاستفسار منه عن بعض الاسئلة وتطوع أحد الحضور أستاذ ناصر العمري بتهدئة الموقف واستيعابه ليعود بعد ذلك حمزة الي المنصة استكمالا لدوره في الاجابة علي الاسئلة وأستطعت بعد عناء أن أقف أمامه مقدمة نفسي باسمي كعضولة في رابطة مدوني الدلتا مما أثار اهتمام دكتور حمزة ودكتور أسامة الغزالي حرب ووجدت دكتور أسامة يطلب مني انتظاره بعد الندوة واليكم الاسئلة التي سألتها لدكتور حمزة.


السؤال الاول:هذا السؤال قدمه الي أحد المدونين الدمايطة أستاذ محمد المهدي وقدمت السؤال باسمه في الندوة

وهو:ماالمدي التي يمكن أن نستفيد منه بكميات الطمي الهائلة الموجودة وراء السد العالي ؟


وكانت اجابة دكتور حمزة بأن هذا الموضوع كان موضع اهتمامه منذ سنوات وأنه اشار بضرورة تفتيت كميات الطمي من خلال بعض المستثمرين حيث أكد ان وراء كميات الطمي هذه مناجم من الذهب لو سمحت الدولة لهم بتفتيتها مقابل جزء منها ولكن لا حياة لمن تنادي

السؤال الثاني: مشكلة الاحتباس الحراري وغرق الدلتا المتوقع خلال مائة سنة هل لديكم حلول مقترحة لانقاذ الدلتا من الغرق؟


وكانت اجابته بوجود حلول ولكنها مكلفة بالمليارات واكد انها ليست كارثة طبيعية وانما بشرية بحتة نتيجة المصانع ومخلفاتها.....وانا لازلت اتساءل ماذا أعدت الدولة لمواجهة هذه الكارثة المتوقعة والتي تهدد محافظات بـأكملها؟


السؤال الثالث:ليس سؤالا بأكثر ماهو استغاثة من احدي طالبات العلم في مصر وباسم كل طلاب الماجستير نسال عالم جليل مثلكم من يقف معنا في وجه مافيا العلماء ومافيا الروتين والادارة ومافيا اهدار العقول البشرية؟ قلتله يادكتور انا خريجة بيو كيمستري وشغلتي دروس خصوصية للاطفال فمن كان لكم سندا ليكون لنا؟
فتعالي الحضور لي بالتصفيق


وكانت اجابته يابنتي احنا هنا مانساويش حاجة ومقدرش اعملك حاجة يقصد العلماء يعني



وهذه كانت أسئلتي وهذه كانت اجاباته وانتظرت بفارغ الصبر انتهاء الندوة وذهبت لدكتور أسامة الغزالي حرب الذي أسعدني كثيرا اشادته به وطلب مني رابط مدونتي الخاصة وطلب وقام باعطائي الكارت الخاص به واسعدني هذا كثيرا

قبل الختام يجب أن أذكر ان عضو الوطني قام بالاعتذار لدكتور حمزة الذي قبل اعتذاره وتصاقحا معا ولكم شعرت في تلك اللحظة بمعني كلمة وطن وليس وطني يضمنا جميعا اخوة معا دون أي اعتبارات أخري . كما حضر الندوة أيضا أحد القساوسة التي قام بسؤال دكتور حمزة عن كيفية البناء بالحوائط المائلة واجابه الدكتور باسهاب

في النهاية أعلم جيدا أني قد أطلت عليكم ولكن لاني استفدت بحق أحببت أن أنقل لكم بعضا مما استفدته وأتمني أن أكون قد نجحت في ذلك ولا أنسي قبل الختام أن أتقدم بخالص الشكر لاستاذي الغالي الذي لم يبخل عني يوما بنصيحة أو بدعوة رائعة كهذه الاستاذ ماجدي البسيوني فله مني كل التقدير والاحترام.



هناك 5 تعليقات:

mohamed ghalia يقول...

واضح إنه شخصية عظيمة قوى بجد
اول مرة اعرف انى الطمى بيحتوى على جزء ذهب
وربنا يكرمه ونوصل لحل للإحتباس الحرارى
بجد ربنا يكرمه الراجل ده
دمتى بكل الود على المعلومات الرائعة
تحياتى

سنابل قمح يقول...

شكرا ليكي أنك نقلي لنا تفصيل الندوة
أنا كمان كنت بافكرف موضوع الطمى ده وهل ممكن تفتيته ونقله للإستفادة
أما موضوع البناء بالطوب والحجر فده هيلاقي حرب كبيرة من محتكرىالحديد مش هيسمحوا بيه لو تفتكري كان فيه واحد اخترع بديل للحديد من الخشب المعالج تقريبامن يجي سنة وفضلوا وراه لما خربوا بيته

هاني جابر يقول...

دعوة لصيام يومي الأثنين 24/11 - 1/12 والدعاء لإخواننا في غزة والتبرع بثمن وجبة الافطار لأهالينا في غزة
والي عايز يشارك يسجل معانا في حملتنا بوضع البانر في مدونته والمشاركة في الجروب ويدعو الناس كلها للمشاركة معانا
هدفنا 1.000.000 مسلم يدعو ويتبرع لاخواننا الرقم سهل ونقدر نحققه بس عايز تعاون وجدية
والي ميقدرش يصوم يوم يصوم التاني بس لازم نصوم من اجل اخواننا في غزة

البانر علي المدونة


www.bahebalhorea.blogspot.com


http://www.facebook.com/group.php?gid=37720052122

شوكت يقول...

باين ان الندوة كانت حلوة باريتني حضرتها

و بالتوفيق ان شاء الله

احمد بدر الدين يقول...

طبعا الدكتور ممدوح رجل متميز

معلومات قيمة عن الطمى واهميتة
نقل موفق للندوة
تحياتى
زيارتى الاولى
مدونة جميلة

مصر