الهي ماعدت أبغي شيئا في هذه الحياة سوي عفوك ورضاك

الجمعة، 30 مايو، 2008

لماذا لا يحترم كل مننا الاخر؟؟؟؟؟


لماذا لا يحترم كل مننا الاخر؟؟؟؟؟؟؟ سؤال يدور في ذهني منذ زمن بعيد حقيقة نحن جميعا مختلفون هكذا خلقنا الله وهكذا أراد أن نحيا في هذه الحياة معا رغم اختلافنا منهجيا عقائديا فكريا ادبيا علميا والسؤال الذي يطرح نقسه لماذا لم نرضخ للمشيئة ونتكيف معها ونتقبل بعض بصدر رحب لماذا حولنا اختلافنا لصراع دامي وهجوم غير مبرر لمجرد اقتناعنا برأي ما أليس لي حق في تكوين رأي واتباع فكر وأنت كذلك هذا حقك فلما تهاجمني وتتهمني ؟؟؟؟؟؟ منذ فترة نشرت موضوع عقب أزمة لبنان بعنوان لبنان جرحها النازف الي أين ؟؟؟؟؟؟ وطرحت فيه وجهة نظري الخاة بشأن ايران والذي اتفق معي فيها من اتفق واختلف معي فيها من اختلف وسعدت كثيرا بالاختلاف وبالرد المهذب المحترم الذي وجدته من امختلفين معي بالامس فقط وجدت اضافة من أحد المدونين قبلتها وطلب مني رابط مدونتي فبعثته اليه ودار بيننا هذا الحوار برجاء التركيز في أسلوب الحوار والتعصب الظاهر فيه والي أي نقطة وصل بنا (برجاء النظر للكلمات المحددة باللون الازرق)


battabakr م): http://battabakrbentelislam.blogspot.com/2008/03/blog-post_7234.html
z55555z@hotmail.com م): كم مقال موجود ليكي
battabakr م): معرفش العدد
z55555z@hotmail.com م): كتير ما شاء الله
battabakr م): الحمد لله
z55555z@hotmail.com (م): موضوع لبنان خرب عليكي كل شيء
battabakr م): ازاي؟
z55555z@hotmail.com م): حضرتك جاهلة ولا ايه؟
battabakr م): مش فاهمة؟
z55555z@hotmail.com م): فين الولاء والبراء
z55555z@hotmail. م): ايران دولة مجوسية
ومش بتدعم حماس ولا حاقة هي بتحب الرياء وبتحب تشوه صورة العرب والمسلمين السنة
battabakr م): والله ده رايك
battabakr م): وانت حر فيه
z55555z@hotmail.com م): متعرفيش شيء عن الولاء والبراء والله
battabakr م): اه فعلا معرفش
battabakr م): ومش عاوزة اعرف
z55555z@hotmail.com م): استغفر الله
z55555z@hotmail.com م): خطر ايران اخطر من اسرائيل
وايران تحتل اراضي عربية اكثر من اسرائيل
z55555z@hotmail.com م): ايران تحتل جزر اماراتية وتحتل اراضي من العراق وتحتل حدود بحرية مع الخليج
وايران بتحب تزرع الفتن مثل الحوثيين في اليمن
وحزب الشيطان في لبنان
z55555z@hotmail.com م): السنة الي فاتت حزب الشيطان كان حبب يدمر بيروت ولبنان بأيد اسرائيل
z55555z@hotmail.com م): والسنة دي دمرها بيدة
z55555z@hotmail.com م): الهدف واحد
battabakr م): اه
z55555z@hotmail.com م): مفيش مسجد سني اساسا في ايران
واهل السنة بيصلوا الجمعة في السفارة الباكستانية
z55555z@hotmail.com م): مين الي ضحك عليكي
z55555z@hotmail.com م): فرسان حماس بيتعلموا القتال في ايران؟
z55555z@hotmail.com م): ههههههه
battabakr م): سمعتها من راجل بحترمه وبثق في كلامه
z55555z@hotmail.com م): ايران بتحب الدب الروسي
الدب الروسي الي قتل المجاهدين في الشيشان وفي افغانستان
z55555z@hotmail.com م):
معندكيش ولاء لله
z55555z@hotmail.com م): وبراء للي يطعن في الصحابة
بتحبي المصاري والي بيضرب العدو ومش مهم حاقة تنيه؟
هتلر مثلا في الفردوس هو دلوئتي؟
z55555z@hotmail.com (29/05/2008 11:03:26 م): هتلر قتل كم يهودي؟
م): انا بريء منك الي يوم الدين وادعي عليكي من قلبي
z55555z@hotmail.com م):
الله يجعلك شيعية تلطمين نفسك ليل ونهار ياااااااااااارب
battabakr م): ربنا يسامحك
z55555z@hotmail.com م): ويجعلك غارقة في الوهم وما تميزين بين العدو والصديق
battabakr م): وهو الدين الحق انك تدعي عليا؟
z55555z@hotmail.com م): اهرتيني والله
z55555z@hotmail.com م): اه
z55555z@hotmail.com م): الدين حق تقفين مع اعداء المسلمين؟
z55555z@hotmail.com م): حضرتك مش منا
battabakr م): طب بس بس
z55555z@hotmail.com م): مش حجملك
battabakr م): خلاص في ناس ماينفعش معاهم الحوار
battabakr م): معا لسلامة
z55555z@hotmail.com م): يارب اشوفك في يوم شيعية دا نهيتك
battabak م): انت اكيد مجنون
z55555z@hotmail.com م): مع السلااااااااااامة بلوك ودليت
battabakr م): ربنا يهديك
z55555z@hotmail.com (م): الله لا يوفقك
battabakr م): ربنا يوفقك ياسيدي
battabakr م): انت
z55555z@hotmail.com م): يا شيعية
battabakr م): الله يسامحك
z55555z@hotmail.com (م): بتحبي حسن نصر الله الي هو من آل البيت دي أكبر كدبة
battabakr م): خلاص يابني الله يسهلك

بعد هذا الحوار بكل بساطة وبضغطة واحدة عملت له اجنور وتساءلت بيني وبين نفسي لماذا لا يحترم كل مننا الاخر؟؟؟؟ لماذا التعصب الدائم؟؟؟؟؟؟الذي لانجني من ورائه سوي حرقة الدم وشد الاعصاب

ومن غرائب القدر اليوم شاءت ارادة الله ان اتعرف بفتاة ايرانية شيعية وكان هذا الحوار سالتها لماذا لم تتعلم اللغة الانجليزية

Masoumeh Forouzan: احب جدا
Masoumeh Forouzan: والله لا ادري
Masoumeh Forouzan: انا مشغوله بامتحان القبول
Masoumeh Forouzan: في مرحله الدکتوراه
Masoumeh Forouzan: لهذا ليس لدي الوقت
Masoumeh Forouzan: لتعلم الانجليزيه
بنت الاسلام: وفقك الله
Masoumeh Forouzan: شکرا
بنت الاسلام: واعانك
بنت الاسلام: مسلمة شيعية بطبيعة الحال ؟؟؟
Masoumeh Forouzan: نعم
Masoumeh Forouzan: و انت ؟
بنت الاسلام: مسلمة سنية
Masoumeh Forouzan: من اي مذهب؟
Masoumeh Forouzan:
Masoumeh Forouzan: ربما شافعي
بنت الاسلام: الحنفي
بنت الاسلام: ريما الشيخ تقصدين؟ (انا قرات جملتها ريما شافعي )
Masoumeh Forouzan: آها يسعدني لقائک
Masoumeh Forouzan: لا ادري شيخ
Masoumeh Forouzan: ما هو؟
بنت الاسلام: وانا ايضا
Masoumeh Forouzan: لم افهم قصدک
Masoumeh Forouzan: من الشيخ
بنت الاسلام: Masoumeh Forouzan: ربما شافعي
بنت الاسلام: قراتها ريما
Masoumeh Forouzan: آها
بنت الاسلام: وليس ربما
بنت الاسلام: اعذريني
Masoumeh Forouzan: لا
Masoumeh Forouzan: انا بالطبع اتعلم منک و يزيدني شرفا
Masoumeh Forouzan: يعني قصدک انا اخطات في الکتابه
بنت الاسلام: العفو
بنت الاسلام: لا انا الذي اخطات القراءة
Masoumeh Forouzan: آها
بنت الاسلام: استاذنك يامعصومة
Masoumeh Forouzan: نعم انا تحت امرک
بنت الاسلام: اراكي علي خير

هذه معصومة الشيعية التي اختلف عنها اختلافا جذريا فكريا وتشريعيا ومع ذلك جمعنا الاحترام المتبادل وتقبلنا لبعض بلا تعصب

أنا ولله الحمد مسلمة سنية أعتز بديني الذي علمني أن أحترم الاخرين طالما يقابلوني باحترام مماثل واتقبلهم مهما كان حجم اختلافهم عني وتمنيت أن أجد الاحترام متبادلا من الجميع ولكن ربما نفتقد لثقافة الحوار و يظل التعصب طابع مميز لنا مخالفا عن عقيدة الاسلام الحاقة الداعية للمحبة والتسامح والعفو والاحترام ويتردد السؤال في ذهني متي سيحترم كل مننا الاخر متي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الأربعاء، 28 مايو، 2008

ملاك في صورة انسان



سألتها ماذا بكي يا ابنتي الغالية الحبيبة

اصابتني الحيرة حيالك

وماعدت أدري ماذا أصابك ؟؟؟؟؟

بحزن لا يخفي علي أحد

وبنبرة ألم ليس لها مثيل

وبنبض الذبيح

النازف بدماء الألم

قالت

وماذا بي يا أمي ؟؟؟؟

سالت دموعي الحارة علي وجنتي

وبمرارة الايام

التي تذوقنا جرعاتها المريرة معا

قلت لها

أخبريني ماذا أصابك ؟؟؟؟؟؟؟

رأيت الفرحة ناطقة من عيناكي

أحسست بالأمل يقطر من كلماتك

لمست البسمة مرسومة علي شفاهك

فانشرح صدري

وانتعش الامل بداخلي

وشعرت أنها ربما تكون النهاية

نهاية سلسلة الاحزان

التي تأبي أن تفارقنا

وحلمت باشراقة وجهك البريء

وضحكتك الصافية البريئة

ولكني توقفت

وأصابتني الحيرة

عندما شعرت بنظراتك الحائرة

التائهة في ظلمات السماء

وبانقباض قلبك الرقيق

أخبريني ماذا بكي ؟؟؟؟

فلن تجدي في هذا العالم قلبا يحبك مثلي

تنهدت تنهيدة عميقة من أعماق قلبها

حقيقة لست أدري

ولكني سأحكي لربما وجدت عندك

جوابا لحيرتي

وشاطيء لتوهاني

دائما ماكنت حزينة

دائما كانت ليالي الالم هي نصيبي

وأنات اليأس هي عنواني

الذي لا أعرف لنفسي سواه

استسلمت لها وامنت بأنها أقداري

نسيت الفرح وتناسيت معاني السعادة

وقررت أن أحيا بأحزاني

راضية قانعة أنها أقداري

ولكن حدث مالم يكن في الحسبان

وجد علي حياتي أملا بلا عنوان

في صورة ملاك يدعو انسان

لم أعره في البداية اهتمام

ولم التفت الي قلبه الممتليء بالحنان

ولكن بدون شعور مني

وجدت قلبي الملتاع

يتوجه اليه

ربما لينال جرعة من الحنان

أو حتي احساس بالأمان

أو ليعوض زمن الحرمان

فاذا لبكائي عنده صدي

واذا لفرحة قلبي لديه معني

واذا لسعادتي عنده طعم

فأشعرني باني كيان

كيان انسان

وألبسني تاج الحنان

فنسيت ماكان

من حياتي السابقة الحزينة

واندمجت في لحظات الامل

ولكن يظل الصمت عنوان

والسكون مخيم علي المكان

وها قد أن الاوان

لاتوقف وأسال نفسي

حتي متي؟؟؟؟

لقد طال المدي؟؟؟

خفت أن أعشق السعادة

ثم كالمعتاد تتركني وترحل

لتخبرني بقسوتها المعهودة

أنها أخطات العنوان

لتعيد الي عينيا بريق الدموع

بعد أن عشقت ابتسامة الامل

وشعرت أنني طائرا محلق

في سماء سعادة

ولكنها لا زالت بعيدة

سعادة أشعر بها

ولكني لم أستطع أن أمتلكها

كثيرا مايراودني احساس

أنها ليست من حقي

أن من كان مثلي لايستحق سوي الحرمان

الذي عاش فيه منذ أن جاء للوجود

حزينا لولا الايمان

لم أشعر بدموعي التي سالت وديان

ومسحت بيدي الحانية دموعها

وتمنيت أن أجد هذا الملاك

لأخبره أنا بحيرتها بألامها

لأخبره أنه الامل لها

نظرت لعينيها وليتني مانظرت

بؤرة ألالام

يشوبها لمحة أمل

أن يشعر بها

ملاك في صورة انسان


الجمعة، 23 مايو، 2008

هما هيرقصونا علي الشناكل ولا ايه نظامهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



هما هيرقصونا علي الشناكل ولا ايه نظامهم ؟؟؟؟؟؟ صبرنا نفذ وكل الطرق السلمية اللي اتعرفت في الدنيا واللي ما اتعرفتش مارسناها بعد كدة بقي محدش يلومنا لو اضطرينا نكرر شعار كنا نسيناه لما حسينا انهم حسوا بينا بس الظاهر ان الاحساس غلا ضمن حملة الغلاء اللي ضربت البلد في الايام الاخيرة لو محدش رد علينا هنشيل المصنع بايدينا صرخنا صوتنا فرجنا العالم كله علينا واتارينا من غير ما ناخد بالنا كلامنا كله طلع كلام في الهوا وطلعنا عمالين ندن في مالطة فرحانين بصوتنا وصورتنا الحلوة قدام بعضينا وعمالين نستمع لكلمة المحافظ مرة والوزير مرة ورئيس الوزرا مرة ماهو بقينا كورة شراب بقي الكل بيلعب بيها شوية

بتكلم عن موضوع مصنع اجريوم اللي عاوزين يعملوه في راس البر ماهو خلاص هنغير شعار مدينة راس البر من تعالوا شموا هوا نضيف عندنا واستمتعوا بجونا وبحلاوة ضلنا وهنقلبه تعالوا شموا الروائح النادرة يوريا وامونيا وكل الملوثات عشان مايبقاش نفسك في ريحة وخدوا امراض وامشوا ومش هتنسوا الرحلة ابدااا واوعدكم مش هتتكرر واطمنوا هنبقي نيجي نقرالكم الفاتحة وابسط ياعم نظيف كله عشان خاطر عيونك اما احنا ....مين احنا ؟؟؟؟ فاضربوا دماغكم في اجدعها حيطة عندنا منكم كتيرررررر علي قفا من يشيل اكتر من الهم علي القلب يعني روحوا خلوا الدنيا تخف


اسعار الاراضي اللي انهارت والحجوزات بتاعة الفنادق اللي اتسحبت والسمك اللي مهدد بالموت ورزق الناس اللي بعنده بيجري ورا قطعه ولا علي بال معاليه عمالين يمطوحوا في الموضوع كل يوم أكتر مرة اه والف لاء لاء واللي يغيظك ويحرق دمك الشركة الكندية نفسها مندوبها في مصر طالعلنا علي التلفزيون بخريطة يقولنا عندنا في كندا مصنع زيه ووراه مدرسة وهاتوا وفد من عندكم واحنا نوريكم ياعم ماتروح تعمل ان شالله الف مصنع في بلدكم ان شالله حتي يكون ورا مستشفي اطفال بس احنا مش عاوزينكم عندنا حقنا ده ولا مش حقنا ؟؟؟؟؟؟؟

لاء والاعجب الشركة لما خافت من رد الفعل الدمياطي راحت تتعاقد مع شركة دعاية انجليزية عشان تعملها دعاية في دمياط وتخليها تكسب الراي العام الدمياطي وطرطق لي ودانك واسمع وغني معايا عروضهم الولهانة اللي هنقع قدامها من شدة الانبهار ياحرام وهنسلم ومن غير مقاومة

15 الف فرصة عمل بعد ما كانو 140 فرصة زادوا مع الزمن بقي كمان يومين هتبقي فرصة عمل لكل دمياطي او جايز يصرفوا معونة لكل طفل جديد يتولد ماهم طالبين الرضا بقي

4 الاف جنيه في الشهر للموظف ........ياسعدي ياهنايا لما اصرفهم علي علاجي وعلاج عيالي اللي شكلهم مش هييجوا خليهم في علم الغيب احسن

عربية اه وربنا الموظف في المصنع هيبقاله عربية........ ياعم والله لو عربية عيون ولا حتي شبح بقووووووولك لم اشباحك وابعد عني

واخيرا وليس اخرا رحلة ترفيهية سنوية لخارج مصر استحمام بقي ولا استجمام........ والله يامعلم عجبانا الترعة اللي في بلدنا نستجم علي شواطئها وهنيالك رحلاتك ياعم الكندي

اتفرجوا وشوفوا سبل العرض والاغراء بس بقولكم بقي انسوووووووا انتم اخركم تروحوا تغروا واحدة تزغلولوا عنيها بالماظتكم واوهامكم وسيبونا في حالنا


ياعم نظيف باشا شوف هما ليهم ايه عندنا ياخدوه ويمشوا وكفاية تطويل وتطويح في الموضوع بقي خرجتوا لهم معداتهم من المينا بحجة ماينفعش تقعد في البحر اكتر من كدة لا السمك ياكلها


بنيتوا لهم رصيف التصدير وهما شغالين بنا في بوابات الكترونية قريبة من موقعهم قال ايه تحسبا لاي هجوم انتحاري من الدمايطة حماية للموقع

حسوووووووووووا يابشررررررررر

بنقولكم مش عاوزينكم ومن بجاحتكم طالعين تقولولنا 25 مليون جنيه ولا باين دولار عمولات اندفعت عشان تسهل لنا الموضوع والله ماحد من شعب دمياط الغلبانة خد حاجة روحوا حاسبوا بعضيكم بعيد عنا واللي ادتوله جنيه طلعوا عنيه يستاهل ماهو باع بلده عشان الورق الاخضر وبصراحة ربنا مايلزمناش شنوا ورنوا علي بعض بعيد عننا بعيد عن أرضنا

في الاخر بقي زي ما شفتوا كدة اللهجة اتغيرت والدمايطة الي كنتم من يومين فرحانين بيهم وبتحضرهم وسط الدنيا اصبحوا خلاص علي اخرهم ماهي وقفات احتجاجية وعملوا مظاهرات وما اتاخروش ندوات اجتماعات مؤتمرات جريوا وماوقفوش منشورات ملصوقات ماعتقوش

بالعربي الفصيح

خلاااااااااااااااص


فينيتووووووووووووو



و

اتقوا شر الحليم اذا غضب


وقد أعذر من أنذر


الثلاثاء، 20 مايو، 2008

من أجل عيون ظابط شرطة


معلش بقي اتحملوني واسمعوا الحدوتة معايا


فى شهر 10 اللى فات كان فيه ضابط اسمه محمود ابو المكارم ظابط تنفيذ احكام فى مركز المنصورة راح يقبض على واحد من بلد اسمها شاوة قام الضابط رمى الراجل من الدور التانى واخذه فى العربية وضربه وفى الاخر بعته مستشفى الطوارئ شيماء جمعة صحفية بالدستور وزميلها علاء القهوجي عرفت الموضوع راحت لاهل الراجل وعملت معاهم حوار وسجلته على الام بى ثرى بتاعتها والناس حكوا الحكاية بالتفصيل لما الظابط عرف كده ضغط على الولد المجنى عليها انه يغير اقواله لما راحت شيماء تسأل المجنى عليه قال لها ان الظابط ده طيب وابن ناس ويستحق انه يكون رئيس جمهورية مصر لانه طيب جدا شيماء كتبت كده فى الجرنال قالت ان اهل المجنى عليه قالوا ان الضابط هو اللي ضربه والمجنى عليه نفسه يقول ان الظابط يستحق انه يكون رئيس جمهورية وحكيت القصتين فى الجرنال وقالت ان اهل الراجل قالوا ايه والراجل نفسه قال ايه الى حصل بعد كده فى شهر نوفمبر 2007 ان الظابط راح لاهل المجنى عليه نفسهم وقال لهم ارفعوا قضية عليها وقولوا انكم ما قولتوش كده وفعلا راح أخو المجنى عليه كتب بلاغ عند المحامى العام وقال انهم مشافوش الصحفيين دول وانهم نشروا أخبار كاذبة وفعلا كان فيه تحقيق فى 3/12/2007 ولما قالوا للمحامى العام اننا عندنا اسطوانه عليها التسجيلات دى قال انه هيحفظ القضية خلاص وانها كده خلصت وانتهى المحضر ده فى وقتها على كده اللى حصل بعد كده لاقينا فى جريدة الاخبار وروزر يوسف بيقولوا ان شيماء عليها قضية واتاجلت ليوم 25/5/2008 راحت للمحكمة تسأل لاقيت فعلا الظابط نفسه رفع قضية عليها سب وقذف وان القضية كان لها جلسة 27/4/2005 واتأجلت ليوم 25/5/2008 والقضية دى اللى رفعها الضابط نفسه قضيه اسمها جنحة مباشرة هىدلوقتي عملت توكيلات لحوالى 16 محام علشان يترفعوا فى القضية لان لما الخبر انتشر فى الجرورنال اتصل بها منظمات حقوق الانسان ومنظمات الحق المدنى علشان يسألوها عن القضية لما قالت لهم الحكاية قالوا انها هيحضروا معها الجلسة
ويترفعوا عنها الجماعة الصحفين بقى اللى نشروا الخبر في روز اليوسف والاخبار اتصلوا بها وقالوا لها لازم تروحى تعتذرى للضابط حتى فيهم واحد مدير مكتب الاخبار بالمنصورة قال لها لازم تروحى للظابط مكتبه وتعتذرى له والا مستقبلك هيضيع وعمرك ما هتبقى صحفيه وكده كده هتاخذى حكم حتى لو جبتى محامين البلد كلهم ومحدش هينفعك وشوية كلام كلهم كده تهديد راحت شيماء لرئيس النيابة وقالت له الكلام ده الراجل طلع ذوق وعرف انه كده تهديد وقال لها
معنى الكلام ده انه بيقول لكم ان الحكم خرج خلاص يعنى لكن طالما فيه محامين متخافوش من حاجة الاغرب من كده اللى جصل يوم الاربعاء الماضي المحامى العام اتصل بشيماء وعلاء القهوجى زميلها وقال تعالوا علشان انا عاوزكم راحت شيماء وعلاء لاقوا رئيس النيابة فى مجمع المحاكم بيقول لهم على المحضر القديم اللى كان اتحفظ فى شهر 12/2007 قال انه رجع تانى علشان سيكمل فيه التحقيق بعد ما اتقفل وانه لازم يتحقق فيه الوقتى قالوا له ده كان اتحفظ قال لاء هو رجع تانى فتحوا فيه التحقيق قالوا له احنا عندنا قضية فى نفس الموضوع قال لهم دى قضية لوحدها غير دى قالوا له ماشى احنا معنا اسطوانه قال خلاص هنأجل التحقيق لغاية الصبح لما تجيبوا الاسطوانه لانهم كانوا الساعة 10 مساءا الصبح لما أخذ الاسطوانة وسمعها كان القرار بتاعه صرف الصحفيين من سراى النيابة وتحول القضية للمحامى العام لابداء الراى ولنيابات امن الدولة لان التهم نشر اخبار كاذبة أدت الى تكدير الرأى العام


هو ده الموضوع وهي دي الحدوتة من البداية ما اعتقدتش انها حدوتة جديدة ولكنها استكمال لسلسلة حواديت متكررة بيدفع فيها ابرياء الثمن وبيظهر فيها الخوف والرعب نفسه وبتفرض فيها القوة والسلطة كلمتها علي الجميع شيماء جمعة جلسة المحكمة في قضية السب والقذف المنسوبة ليها يوم 25/5/2008 بندعي لها بالبراءة المضمونة أكيد طالما التسجيلات معاها وبنقولها قلوبنا معاكي وربنا معاكي وقضيتك قضيتنا كلنا


واوعي تعتذري اصبري واصمدي طالما الحق معاكي وكلنا معاكي
ماهو مش هنخاف ونكش
من أجل عيون ظابط شرطة

السبت، 17 مايو، 2008

صرخة زهرة





بهمس تساءلت

مابالها ذابلة حزينة

اقتربت منها

نظرت اليها

وبتعجب سألتها

ماذا بكي ياوردتي الحمراء

الجميلة

مابالي أراكي تذبلين

أري أوراقك الندية تتساقط

وأري ألوانك الزكية تشحب

أمن الحب تشكين

أم من الهجر تبكين

نظرت الي

والحزن في عينيها

الحب

أين هو هذا الحب

الذي تسألينني عنه

لقد أقيم مأتم الحب

منذ زمن بعيد

وتلقيت العزاء

بعجب سأ لتها

كيف هذا

وهو لازال حيا

في قلوب العاشقين

بحزن عميق

نظرت اليا نظرة

لم أفهمها

أتسمين هذا حبا

أتطلقين عليه عشقا

لست أنا وحدي

الجميع معي

يؤمنون به حبا وعشقا

باباء الأحرار صرخت

لست منهم

ولن أكون منهم

ولن أسمح لهم أن يشوهوا

صورة الحب الجميلة

بما يفعلون

بغضب وأين هي

هذه الصورة

التي تحكين عنها


شردت بعيدا

وتفتحت أوراقها الذابلة

وأشرقت ألوان أوراقها

باشراقة الحب الجميلة

وفاح العطر منها

صورة الحب

كانت أجمل صورة

كانت أروع معني

وأرقي احساس

لايمل الناظر اليها

من التأمل

من التأثر

من التمني

لمساتها

أحلي اللمسات

لمسات أمل ووفاء

علي موسيقي السعادة

كانت

وعلي نغمات الاحلام

تألقت

أما ألوانها

لونان

امتزجا ليصبحا لون واحد

ليس له مثيل

لون من أرق الالوان

خطف الابصار بسحره

وذهب بالعقول لجماله

اطارها مغلف بباقة

من أحلي الورود

ورود الامان

ورود الحنان

ورود الاحسان


انه الحب


الحب الذي غارت منه النجوم

علي القمر عندما عشقه

لصفائه واخلاصه

الحب الذي له القلب خفق

وله الارواح ائتلفت وضحت

الحب الذي لغفرانه أمواج البحر هدأت

ولتسامحه قلوب البشر سلمت وأمنت

الحب الذي أضاء بطيبته الوجود

الحب الذي صمد بقوته للحظات الغروب

الحب الذي علا صوته علي كل الرعود

الحب الذي وصلت أنواره لأبعد الحدود


وبلوعة ألم وحرمان

وبنظرة تائهة بلا عنوان

صرخت الزهرة

صرخة مزقت القلوب

صرخة هزت الوجود

أين أنت أيها الحب الضائع

الفقيد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

أين أنت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


نزعت ـنفسها من بين الزهور

وبلهفة التائه المحتار

أخذت تجوب أنحاء العالم

باحثة عن أسطورة الحب الخالدة

التي تحيا بداخلها

ولن تقبل بسواها

وستحيا من أجل لقياها

ولن تمل النداء

أصابني الصمم

وحلقت بعيني في السماء

ناظرة اليها

وهي تبتعد

وتبتعد

حتي غابت عن ناظري

خطفها القمر بظلاله

و تساءلت

هل ستجد ماتبحث عنه؟؟؟؟؟؟

الحب الذي لا تحلم بسواه

وتمنيت لها العودة

حاملة معها روحا جديدة

ليمثلا معا روحا واحدة

روح الحب


الأربعاء، 14 مايو، 2008

لبنان جرحها النازف الي أين؟؟؟؟؟؟

لبنان جرحها النازف الي أين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


نزيف هنا ودماء هناك واضرابات واعتصامات وأقاويل لاتنتهي وتفسيرات متعددة ولا أحد يسمع لأحد ووسط كل هذا تصاعد نزيف عربي أدمي قلوبنا جميعا أزمة لبنان ربما معرفتي بمسببات الازمة ضعيفة الا أنني احببت أن ألقي ضوءا عليها لانها شغلتني بعض الشيء أشعر بالخجل لكلماتي هذي لأن احساسي باخواني أضعف من أن يذكر... وتستمر القضية وأزمة لبنان بلا رئيس يحكمها صراع بين الموالاة السنة بقيادة سعد الحريري والمعارضة الشيعة بقيادة حسن نصر الله حزب الله والمذهب هنا للزعامة فقط وليس في البنيان فالمولاة تضم كافة الطوائف الا أن الغالب سني والمعارضة بالمثل الا أن الغالب شيعي اشتعل الصراع بصدور قرارحكومي من المولاة بايقاف شبكة الاتصالات الخاصة بحزب الله الامر الذي أطاح بمائدة المفاوضات والحوار ليعلن عن بدء نقطة تحول والانتقال من مرحلة اتسمت بالهدوء لقتال مباشر ونزول حزب الله للشارع اللبناني و ووووووووو توالت التفسيرات والتحليلات وتصاعد الموقف لاعلي الدرجات

صراع سني شيعي وبدأت كلمة الفتنة تظهر علي السطح وأشرفت لبنان علي شفا حفرة عميقة من النيران وأرباب الفتن واقفون منذ زمن علي الابواب ينتظرون فتيل الاشتعال ليفرحون ويتلذذون وما أكثرهم

تساءلت بيني وبين نفسي ماذا سيصيب لبنان اذا حدث وتم بالفعل نزع سلاح حزب الله عادت بي الذاكرة الي الوراء قليلا لأتذكر أحداث لم يمر علي زمانها الكثير الحرب اللبنانية الاسرائلية الاخيرة لم اسمع صوتا يذكر سوي صوت المقاومة ولم يسعد أحد قلوبنا كما اسعدت المقاومة وسلاحها قلوب الجميع ومنهم الثكالي والمكلومين اين الجيش اللبناني؟؟؟ اين دولة لبنان؟؟؟ لم أسمع عنهم ؟؟؟لم اري منهم احدا علي ساحة المعركة؟؟؟ من أي جانب كان المقاتلون الصامدون المستشهدون ؟؟؟؟؟

وتأتي الحقيقة المفزعة لتعلن أن خمس ساعات لاغير هي الزمن الكافي لاعلان النهاية والبداية اذا تم نزع سلاح حزب الله أو وقف شبكة الاتصالات المدعمة له لتصبح لبنان بعدها في قبضة من لايرحم اسرائلية وبلا نقطة دم واحدة لقمة سائغة بين يدي الصهيونية

لم يلتفت المعظم لهذه النقطة وانما كان جل الاهتمام علي تهديد حزب الله باجتياح بيرون في 6 ساعات الامر الذي جعل الحكومة تتراجع عن قراراتها في لحظة زمن لتلقي بساخن الكلام عن مطامع وأغراض المعارضة التي تخدم المد الايراني في المنطقة الذي ينظر اليه الكثيرون والكثيرون في منطقتنا العربية بعيون الارتياب ودعوني هنا اتساءل معاكم

أمن ايران نخشي ونرتعد ومن المد الامريكي الاوربي نصمت ويصيبناالشلل ؟؟؟

نعم ايران هي المدعم الاول والاساسي لحزب الله

نعم ايران وتشاركها سوريا هي المدعم الاساسي للمقاومة الاسلامية حماس في فلسطين

نعم وفخر لها أن تكون هكذا

لا يأتي احد فقيه ليزعم ان ماتفعله ايران هدفه سيطرة المذهب الشيعي علي العالم الاسلامي كيف هذا وهي علي أراضيها يتوجه فرسان حماس السنة ليتعلمون فنون القتال ؟؟؟ولا يعودون الا وبين أيديهم اسلحة النزال؟؟؟
أيعيب ايران حقا تقدمها؟؟؟ قوتها؟؟؟اصرارها علي استكمال مشروعها النووي؟؟؟ أيعيبها أن تسعي وبكل ماتملك من قوة أن تكون القوي المضادة للزحف الامريكي الصهيوني

لا والله بل اني لانظر لنفسي هنا وانا بنت مصر نظرة مهانة ومذلة لم نستطع حتي ان نبقي أبواب معابرنا مفتوحة في وجوه اخواننافي غزة وتسلحنا بحجج الدفاع عن أمن وطننا الذي كان من السهل أن يحمي بأي شكل كان من الاشكال الا ان نغلق أبوابنا في وجوههم

ومع ذلك لم نصمت تعالت من أفواهنا الاصوات ساخطة علي المؤيد والمناصر لايران وأصبحنا نعلم أطفالنا في المدارس أنه لايجوز وصف المحرقة اليهودية أو الحديث عنها ولا أنسي الاء التي ادانها معلميها عندما تحدثت في موضوع تعبيرها عن بوش وافاعيله

وخرجت من هذه الممارسات باعتقاد راسخ أن القوة تفرض نفسها حتي علي حدود العقل الذي خلقه الله بلاحدود الا ان الخوف اقوي من حدوده نحن نخاف منهم لذا سنصمت ولن نتحدث عنهم اما ايران فلم يصل الحد بنا اتجاهها للخوف بعد وهذا مايشجعنا علي الحديث والتخمين

عذرا أطلت في موضوع ايران الا أنه اكثر ما يحزنني أن نجرد صاحب الحق من حقه وان ننكر علي صاحب الفضل فضله في حين أننا أنفسنا لم نؤتي حقنا ولم نسبق بالفضل علي أخواننا

والشيء بالشيء يذكر تدعيم ايران للمقاومة كما سمعت وقرأت ليس من دولة ايران بل المدعم الرئيسي هو الشعب الايراني الشيعي الذي وجد حسب مايؤمن ويعتقد أن حق الخمس وجب يخرج لاخوانه المناضلين والمجاهدين في سبيل الله ليس منا ولا فضلا انما هو حقا وقد كان دعوني اتساءل معكم نحن اهل السنة والجماعة أأدينا واجبنا حقا نحو اخواننا؟؟؟؟أاليس في أموالنا حق لهم؟؟؟ام أننا اكتفينا بغلق أبوابنا في وجوههم؟؟؟؟

نعود لقضية لبنان والصرخة التي اطلقها من كل قلبي قبل فوات الأوان أن يخرج علي الساحة العقلاء أصحاب الفكر السديد متاملين القضية التي في باطنها وجوهرها صراع سياسي وليس طائفي او مذهبي فكل جانب يري ان له حقا في الدولة شرعه له القانون ويسعي جاهدا لتحقيقه الا انني لست ادري لماذا يرجو البعض تغليف القضية بغلاف الطائفية والمذهبية؟؟؟ التي ان رسخت في الاذهان فستأتي علي الاخضر واليابس وستتكرر ماساة العراق وفلسطين الم نتعلم الدرس من غيرنا ونعتبر به؟؟؟ ام أن الغشاوة التي تظلل العقول أكبر من ادراك الحقائق؟؟؟ ... حقيقة لست ادري

ولكن كل ما اتمناه وارجوه ان تعود لبنان كما كانت ابان الحرب الاخيرة يدا واحدة هلالا وصليبا سنة وشيعة وكل الطوائف الي مائدة الحوار العاقلة الرزينة المشكلة من اللبنانيون أنفسهم وان ينتهي الصراع وان يحصل كل ذي حق علي حقه بلا احتقان ولكن بروح السلام التي تدعو اليها جميع الاديان .

كانت كلمة بسيطة ومجرد رأي استنبطه عقلي مما يري ويسمع ربما ليست الحقائق وربما كانت رؤية مهمشة الا انني أحببت عرضها لعلها تخلق نوعا من الحوار بيننا ويسعدني أن أسمع كل الاراء التي بلاشك سأتعلم منها الكثير

تحياتي


السبت، 10 مايو، 2008

اضحك وابكي أو العكس مابقتش فارقة

































والي اللقاء

في الضحكة والدمعة القادمة

تحياتي

الثلاثاء، 6 مايو، 2008

حلي بقك من مرارة الأيام


النهاردة قبل الضهرلاقيت أخويا محمد بيخبط علي الباب فتحت له لاقيته فرحان اه عادي بتحصل
مستغربين ليه كمان كان مبسوط ومضايق بس الاهم من ده كله كان معاه في ايديه كرملتين حاولت اخد منه
واحدة رفض بشدة حسسني انهم كنز غالي وثمين في ايه ياحمادة قالي اجرة الاعصر والسنانية زادت انا
طبعا عيني علي الكرملة وبدأت أفكر ايه دخلها في الموضوع بعد مابقت بربع جنيه بقت ب35 قرش وطبعا
لان مفيش برايز ولا شلنات عندنا بقت ب50 قرش وكرملتين فوقهم هديةضحكنا كتيرررررررقالي انا بقي هدفع له ربع جنيه وفوقيهم الكرملتين يعني من الاخر الكرملة اصبحت عملة نقدية معترف بها عندنا وبيفكروا ازاي يطوروها للبان

نزلت وشفت بنفسي موضوع الكرملة لاقيتالسواق بيعطي الكرملة للراجل اللي قدامي
وبيقوله خد حلي بقك من مرارة
الصراحة الكلمة علقت معايا وأثرت فيا حبتين تلاتة وحسيت اد ايه الايام بقت مرة وصعبة افتكرت جارتناالمدرسة طنط ميرفت قبل ما أنزل لاقيتها موقفاني علي باب الاسانسير شفتي يابطة الاسعار بقت نار والمواصلات غلت الضعف هنسكت؟؟؟؟ولاهنعمل ايه؟؟؟؟قلتلها ياطنط انتي شايفة ايه؟؟؟قالتلي حرام اللي بيحصل ده والله الناس هتعمل ايه

افتكرت دكتور نصر جارنا بسأله ايه الاخبار يادكتور اسعار الادوية زادت ولا لسة لاقيته اتفتح والله ده حرام الناس هتعمل ايه الاسعار ولعت ووووو
افتكرت الراجل بتاع السوبر ماركت كنت داخلة اشتري حلويات لولاد صاحبتي الصغنينين كل لما اشاور علي حاجة واساله هي بكام الاقيها زادت اسيبها طبعا اخر مازهقت قلتله طيب واخبار الشيبسي ايييييييه زاد ولا لسة قالي لسة اصله وصلني امبارح قبل ما البنزين وعربيات النقل تزيد

طيب وبعدين؟؟؟هو في ايه بالظبط؟؟؟ليه بيعملوا فينا كدة؟؟؟ليه بيستكتروا علينا الفرحة حتي؟؟؟ياسيدي الغي الزيادة مابقاش حد عاوزها بس حرام تدبح في الناس بالشكل ده؟؟؟مابقاش حد قادر يتحمل ظلم وضغط اكتر من كدة؟؟؟

وكمان بصراحة ربنا مش لاقية وصف أعبر بيه عن اللي حصل ده سوي الغباء ومش اي غباء ده غباء منقطع النظير؟؟؟ غباء مني اولا اه بعترف اني غبية لاني بحسن نية وبسلامة صدر صدقته وفرحت بالعلاوة زي كتير مافرحوا وقلت في سري والله وحسيت بينا ياريس ياكبيرررررررر لكن للاسف طلعت احلام المظلومين بالبراءة والمشانق لافة حوالين رقابيهم بس مش ندمانة لاني صدقت كدبة كنت اتمني تتحقق

وغباء من الحكومة غباء مستحكم ده الشعب كله ماعداش عليه شهر ثاير وهايج بسبب غلاء الاسعار ترجعي تزودي علي الغلاء غلاء مش عارفة بيفكروا ازاي لاء تفكير ايه واضح ان كل اللي همهم ازاي يطبقوا قرار الريس علي فئة من الشعب وكانت الوسيلة السهلة والمتاحة بالنسبة لهم يدبحوا في كل الشعب اللي العاطلين فيه اكتر من الموظفين

واضح انه الوضع اتأزم سوء ادارة وعجز وفشل في كل حاجة والله يرحمك يامصري ياغلبان ياجعان يصبرك ربنا علي مرارة الايام وبجد ربنا يسترها علينا في اللي جاي

في الاخر عاوزة انشر قصيدة صغيرة قريتها في تعليق لمواطن علي موقع مصراوي عجبتني قوي اثرت فيا قوي حسيت بيها قوي قلت انشرها جايز المرارة تقل شوية في حلوقنا او تزيد علي حسب بقي




شفت سحابة سودة في سماء بلدى


قلت ايه السبب ؟


قالوا دة قش رز بينحرق


و سحابة سوداء في عيون ولادى


قلت ايه السبب ؟


قالوا يابا بلادنا بتتسرق


يابا احلامنا بتتسلق


مستقبلنا قدام عيننا بيندعق


بكيت ودموعي صبحت سيل


قالوا ارحم قلبك مريض عليل


عارفين انك عاجز وقليل الحيل


********

يابا دانا ممنوع من العلاج


يابا دانا ممنوع من الزواج


ياريت الاقي لنفسي وظيفة


دا حلمي في لقمة نظيفة


**********


نزعوا من قلبي الانتماء


لما من فقرى زادت ثروة الاغنياء


شالوا من قلبي الولاء


لما حتت من جسمي تباع للاثرياء



*******


يابا داه انا ميت ميت من يوم ماتولدت


وشعرى شاب وفي الظلام غرقت


يحصل ايه لم اغرق في مية نيلي


ولا الجأ لعمل في الكيان الاسرائيلي


حصل ايه في البلد ما ماتو في عبارة


ححاول واروح ايطاليا شطارة


*********


ولو لقيت مفيش فايدة


يبقي ابيع كليتي


ولا ابيع كبدتي


مانا فقدت حريتي


***********


دمي بيتحرق


وطني بيتسرق


احلامي بتنسلق


نفسي اعرف ليه يارب بانخلق

الاثنين، 5 مايو، 2008

أشكرك ربما...لأنك علمتني في مدرسة الحب أمران



أحبك وأعلم ان حبك أوهام.... وأعلم أن خاتمة حبنا الاحزان

لقد علمتني التجارب سيدتي .... أن أخاف قلوب يبدلها المكان

وعودتني الحياة أن تسلبني ...... حبي وتتركني أبكي الهزيان

ساعديني فأنا من دونك وحيد ..... ومن غير عينيك أظل نسيان

سأقول أحبك وسأعيش العمر ..... أبحث عن سبب لحبك وبرهان

لماذا أحبك لا أعرف المهم ..... أني في حبك غدوت إنسان

أحبك وسأظل أحبك وإن ..... لم بنبض في الجسد شريان

وتسألينني بعد أأحبك وأنا ..... من قاتل لأجلك ملوك الجان

لو كان الحب يقاس بالكلام ..... لكتبت لك ألف ديوان وديوان

عيناك نار وبحر وبركان ...... عيناك ليل وسحر وحلم دخان

بسمتك رحمة لعاشق مجنون ..... وأدمعك كفنٌ لعاشق ولهان

لكن اعذريني فلست بشاعر .... أنظم كلام العشق كعقد مرجان

ولست بساحر يفتن القلوب ..... ويطرق باب الهوى بدون استئذان

لكني أعرف أن الهوى نار ...... واني لأجل دمعة سأحرق النيران

علمتني الحياة حين أكون عاشقا .... أكتب إسمك بالدم على الجدران

أن أفني عمري أمام محرابك .... أصرع موتي وإغرق الطوفان

حين أكون عاشقا أصير ملكا ..... ولو أردت أوقف لحبك الزمان

رغم ذالك فأنا اشكرك ربما ... لأنك علمتني في مدرسة الحب أمران

تعلمت أن الهوى يظل أعمى ... لايفرق بين حب صادق واخر مهان

وتعلمت أن لنا قلب واحد .... والقلوب لاتقبل القسمة على اثنان

منقوووووووووووووول
لست أنا من كتب هذه القصيدة الرائعة
وجدتها عندي منذ زمن بعيد
لا أتذكر أين قرأتها
ولكنها أعجبتني
فأحببت نشرها
ربما لأنني لمست فيها صدقها
في زمن غاب فيه المعني الحقيقي للحب
وأصبح أوهام
تحياتي

الجمعة، 2 مايو، 2008

لا لن أشارك في اضراب 4 مايو وكل سنة وأنت طيب ياريس


سنمد يدنا لهذا التغيير الوليد لعله ينمو

قبل 6 ابريل الماضي لم يكن عندي دراية كافية بمعني الاضراب ولم أكن أعلم عنه شيء سوي أنه صورة من صور الاحتجاج والتعبير عن الراي وكان الحديث قبل هذا اليوم والتساؤل عن مدي نجاحه ونسبة فشله وكان ماكان وتناثرت الاقاويل فهناك من يؤيد وهناك من يعارض وهناك من يفتي بشرعيته وهناك من يفتي بحرمانيته ثم طال الحديث عن مدي موافقة القانون عليه هل هو مسموح به قانونا أم محظور قانونا وتعالت الاصوات علي عالم الانترنت وبالاخص أهل الفيس بوك الذي انطلقت الدعوة من بينهم ولم يمضي يوم أويومان علي اضراب 6 ابريل حتي ظهرت دعوة جديدة لاضراب جديد في عيد ميلاد الرئيس الموافق 4 مايو

حقيقة الاضراب الماضي اضراب 6 ابريل كنت من أشد الناس تأييدا له فلم يخفي علي أحد مدي المعاناة التي مر بها الاغلبية العامة من شعب مصر في الشهور الماضية والتي كانت علي رأسها ازمة العيش رغيف الخبز لدرجة فاقت كل التصورات ووصلت لوقوع ضحايا شهداء كم ألمنا هذا الوضع السيء المهين بكرامة أي انسان وانا لا أدعي أن أزمات ومطالب شعب مصر قد انتهت قبل هذا الاضراب الجديد ولكن مما لا شك فيه أعتقد أن ازمة الخبز التي فجرت كثير من الالم والحزن داخلنا قد انفرجت بعض الشيء وبات يشعر بانفراجها كثير وكثير وهذه خطوة لا بد وان نعترف بها ان كنا منصفين حقا

وجاءت أحداث المحلة الدامية كنقطة سوداء حالكة الظلام في تاريخ الاضراب السابق بضحاياها وتخريباتها ومدي التعسف الامني التي صاحبها ولكنا فوجئنا بقرار من رئيس الوزراء بصرف شهر لكل عامل ليس في المحلة واحدة بل ولكل عمال مصر ثم جاء عيد العمال ليعلن في الرئيس مبارك بقرار مفاجيء لم يتوقعه احد برفع اجور الموظفين بنسبة 30 في المائة الامر الذي اثار حيرة وبلبلة الكثيرين

حقيقة أصابتني الحيرة أنا لست موظفة ولن تعم الزيادة علي ولكني أطللت بنظرة خاطفة علي اراء من حولي فلمحت نظرات اثارت حيرتي فهناك من مدح مع سابق قصائد مدح طوال تاريخه وهناك من ذم مع ايضا سابقة ذم مستمرة طوال حياته ضد النظام ولكني توقفت واحترت أي فريق اتبع فريق المدح عل طول الخط ام فريق الذم ايضا علي طول الخط وتساءلت لماذا لانصدر احكامنا علي كل قرار منفصل لماذا لا نشيد بالحكومة وبالرئيس اذا حالفه الصواب بنفس درجة اشادتنا بفشله وفساده ومساوئه ؟؟؟؟؟؟؟ السنا نرجو العدل ونبحث عنه السنا نحلم بعالم يسوده الحق والعدالة ؟؟؟؟لماذا نبحث عن العدالة لنا دائما ولا نكون عدلاء بيننا وبين انفسنا ؟؟؟؟

لست مع المتشدقين دائما بانصاف النظام ونجاحه والواقع يدل علي عكس ما يقولون ونحن نملك عيون تري وموارد تشعرنا بصعوبة الوضع وانهدار الحقوق

لست ايضا مع الصارخين طوال الوقت بالظلم والفساد السائد مع سلاطة لسان وتجاوز لكل مباديء احترام النقد الذي لايعبر سوي عن احترام النفس ولست مع الذين يحاولون دائما التشكيك والتغريض في أي قرار صائب واثارة حوله القلاقل

ولكني لم املك سوي احترام قرار الرئيس وموقفه التي لن يحل مشاكلنا حلا جذريا ولكنه لاشك فيه بادرة تواصل مبشرة بيننا وبينه

وياتي اليوم الذي عليه العين ويترقبه الكثيرون يوم 4 مايو كنت في البداية من مؤيديه ومن الداعين اليه والراجين نجاحه وتعالي صوتي نابحا تشجيعا له سلميا وحضاريا ثم تصاعد صوت ملح بداخلي يحاورني هناك تغيير ما هناك تحسن ما هناك خطوة جديدة اسعدتك لم استطع الانكار وقررت من نفس المكان الذي اعلنت فيه سخطي علي ازمة الخبز ان اعلن ايضا عن سعادتي بزيادة رواتب الموظفين وسعادتي هذي فرضت علي ان اعلن عدم مشاركتي في اضراب 4 مايو بل وجدت نفسي اقدم شكرا خالصا لسيادة الرئيس بالزيادة واحسست بالشجاعة بداخلي لاني كنت منصفة امام نفسي وامام ضميري

في النهاية الاضراب حق مشروع يكفله لنا القانون وأري ان الاضراب الماضي اتي بثمار طيبة وكما كافئونا بقرارات أسعدتنا فمن الانصاف أن أعلن وبكل شجاعة عن عدم مشاركتي الاضراب وسارفع شعاري عاليا


لا لن اشارك في اضراب 4 مايو وكل سنة وانت طيب ياريس
نحن نعارض من أجل مستقبل أفضل لنا جميعا
ولم نعارض من أجل المعارضة نفسها
وان حدث والتقينا معا في نقطة اتفاق
فمن حق كل جانب الاشادة بالجانب الاخر
لا نفاقا
ولا اتفاقا
ولكن
انصافا
تحياتي
ربما أكون مخطئة أو مغيبة عن حقائق ولكني كتبت ما أآقتنع به وما يشعر معه ضميري
بارتياح والله الموفق

مصر