الهي ماعدت أبغي شيئا في هذه الحياة سوي عفوك ورضاك

الثلاثاء، 25 أغسطس، 2009

انســــــان بـلا دخــــــان ..(حوار)


علي فكرة بحس بحالة قرف دلوقتى لما اشوف واحد بيشرب سيجارة

اليوم الأول للاقلاع هو اهم يوم فى تاريخ المدخن


حاسس اني شايف الدنيا بشكل تاني..حاسس اني مختلف

المدخن انسان محدود محبوس داخل السيجارة
*******************
تجربة فريدة..قال لها ..لا لن أظل أسيرا لك بعد اليوم..أعلنها ثورة ..علي نفسه أولا ..فانتصر..وأصبح ..انسان..انسان بلا دخان..الاستاذ عماد خلاف..الصحفي والمدون..مدونة بحلم ببكرة..كان لنا معه هذا الحوار

بداية .نحب نعرف من حضرتك .مين هو عماد خلاف؟

عماد خلاف كاتب قصة قصيرة ومسرح ورواية واعمل فى مجال الصحافة فى جريدة اسبوعية ولي مجموعة قصصية بعنوان رقصة الموت البطئ صدرت خلال الشهور القليلة الماضية الكتابة هى مهنتى الوحيدة التى تعملتها وانا صغير

اهلا بحضرتك يا استاذ عماد ..وان شاء الله تكون في المستقبل من كبار كتاب البلد

ربنا يخليكى يارب

استاذ عماد في الحقيقة احنا في حوار النهاردة مع حضرتك عشان تحكيلنا تجربتك الفريدة واللي اظن فعلا ان محدش يقدر عليها الا اذا كان بيتمتع بارادة وعزيمة قوية جدا ألا وهي...إقلاعك عن التدخين
في الاول وقبل ما تحكيلنا عن تجربتك .. احب اسالك ...
فاكر اول مرة مسكت فيها سيجارة؟كانت امتي ..وانت عمرك كان اد ايه تقريبا؟؟

والله صعب جدا ان افتكر اول مرة مسكت فيها سيجار ة لكن بكل تا كيد كانت مع الاصدقاء

مش فاكر مين اول شخص عرض عليك سيجارة؟

مش هاتفرق مين اول شخص والا مين اخر شخص المهم انى بدات للاسف التدخين

ضيعت من عمرك كام سنة في التدخين يا استاذ عماد؟

عشرة سنين وانا بدخن السيجارة.. وانا عمرى عشرين سنة كانت رحلتى مع التدخين

فترة كبيرة جداااا...للاسف....عماد خلاف..ليه كان بيدخن؟
امتي كان بيدخن...في الحالات اللي بيكون فيها متوتر عصبيا فقط ولا الموضوع تحول لعادة ،مجرد اعتياد؟

اكيد كنت واهم نفسى زى الملايين من المواطنين ان السيجارة مهدئ قوى لللاعصاب ودا كان كلام فاضى وفارغ ولا يعبر عن الحقيقة المؤسفة وهي الموت البطئ وهو بالفعل عادة وليس ادمان كما يدعى البعض ويحتاج الى أرادة قوية وعزيمة بعد ذلك كل شئ عادى

عماد...مصروف السجاير الشهري..كان تقريبا كام؟

كنت بصرف عشرة جنية يوميا بمعدل علبتين سجاير فى اليوم وعلبة السجاير كانت بخمسة جنية يعنى 300 جنية شهريا وعلى فكرة بعد ما بطلت السجاير اكتشفت حاجة انى معاية فلوس كتير والله بجد مش عارف اعمل بيها اية بقيت اجيب بيها حاجات تعوض السنين اللى كنت فيها بشرب سجاير

300ج؟ ده مرتب موظف حكومة

اه مرتب موظف حكومة اه


عماد ..كنت بتشوف العنوان اللي مكتوب علي علبة السجاير؟

قريب من كام شهر فقط كنت بشوفه ومع ذلك كنت بشرب على فكرة مش الشكل اللى موجود هو اللى خلانى ابطل السجاير ولا عمره ها يخلى الناس تبطل ،اهم حاجة إرادة زى ما قولت لحضرتك
هو دة المهم انك تقولى لا ، يكون عندك القدرة على انك تقفى وقفة بجد مع نفسك
تقولى خلاص يبقى خلاص على فكرة انا كنت خاطب لكن ماحصل نصيب كانت خطيبتى تقولي عماد هاتعرف تبطل سجاير اقولها اه تقولى لا مستحيل حتى اصدقائى وزمايلى كلهم استغربوا لما بطلت السجاير
ازاى انته بطلت سجاير لا مستحيل ،اقولهم والله بطلت فى اية ؟
وعلى فكرة بحس بحالة قرف دلوقتى لما اشوف واحد بيشرب سيجارة

عاوزين نعرف منك يا استاذ عماد...مين السبب او مين اللي خلا عماد خلاف يفكر في الاقلاع عن التدخين؟ ..أزمة صحية ..صحوة ايمانية مثلا..احساس مفاجيء بالذنب..ولا وقعت تحت تاثير موقف ما هزك وخلاك تاخد وتصمم علي القرار ده؟ ولا ايه بالظبط؟


الحمد لله لم يكن سبب اقلاعى عن التدخين ازمة صحية لاقدر الله او موقف معين والله تقدرى تقولى حضرتك صحوة أيمانية بجد حسيت انى عايز اقرب من ربنا اكتر وربنا الحمد لله ساعدنى على الاقلاع عن التدخين انا الحمد لله عمرى ماشربت الحاجات التانية اللى بيقولوا عليها البانجو المشروب الرسمى بتاع المصريين تعرفى برة واخدين عن المصريين نظرة انهم فى حالة سكر دائم ومستمر ودى مشكلة بجد
لكن الحمد لله تقدرى تقولى صحوة ايمانية وقوة ارادة بجد خلتني ابعد عن التدخين نهائيا

الحمد لله..استاذ عماد شايف ان الايمان بالله بيولد جوة الانسان طاقة كبيرة مالهاش حدود يخليه يتحدي نفسه؟ويتغلب علي كل صعب مهما كان حجمه..وده اللي وصل عماد خلاف اللي استمر 10 سنوات من عمره مدخن..في فترة قصيرة جدااا يقلع عن التدخين؟

والله دى حقيقة يااستاذة طول مابتقولى يارب اكيد ربنا سبحانة وتعالي سيقف بجانبك المهم تكون عندك ارادة قوية وايمان بالله وربنا سبحانة وتعالى سيكون فى جانب العبد المؤمن القريب منة
واهم شئ ان الواحد يكون قوى ارادة دا اهم شئ
واللى بيقول ان السجاير ادمان مش حقيقة واللي بيقول فى علاج مش عارف اية تحطى لزقة على جسمك وبعد فترة تقلعى عن التدخين كلة ده وهم بيضحكوا بيه على المواطنين
تعرفى المشكلة كانت عندى فى ايه؟ انى كنت واهم نفسى انى لو بطلت سجاير مش هااعرف اكتب تانى
ودى كانت مشكلة ومصيبة بالنسبة لي ،،لكن فوجئت ان دا كلة وهم بكتب عادى ومفيش مشكلة وبالعكس حاسس انى عباراتى مختلفة ورائعة عن اول وكان الصداع كل شوية عندى بسبب السجاير وطبعا شاى كل شوية
وسيجارة ورا سيجارة لحد ماقرفت منها والله قرفت
ودلوقتى.. حاسس انى شايف الدينا بشكل تانى حاسس انى مختلف وصحتى طبعا بقت زى الفل


اكيد طبعا.. استاذ عماد عاوزاك تحكيلنا عن اول يوم اقلعت فيه عن التدخين..كان حالك ايه بالظبط.؟.في الشغل في البيت في تعاملك مع المحيط اللي حواليك ..وهل ياتري مرت بيك لحظات ضعف واشتياق للسيجارة..وازاي قدرت تتغلب علي اللحظات ديه؟


يوم ماقررت ابطل السجاير بقيت عمال اخرج وادخل وحاسس انى مش علي بعضى
لكن والله دا كلة وهم قعدت اما م الكمبيوتر وبدات اعمل شوية حاجات نسيت الدهولة اللى انا فيها بسبب السجاير
وبعدها تانى يوم نفس الموضوع شغلت نفسى فى اشياء اكدب عليكى لو اقولك ما كانت بتيجى على دماغى
لكن كنت ببعدها فى ثوانى واشغل نفسى فى اي شئ تانى
هو اليوم الأول اهم يوم فى تاريخ المدخن


امتي فقدت اهتمامك بيها نهائيا؟ حسيت انك خلاص اتحررت؟

والله على طول المهم زى ماقولت ليكى ارادة ، بيقولوا ان مفترض لازم يمر ستة اشهر عشان اكون اتحررت من النيكوتين اللى فى جسمى ودا وهم اخر

عماد.. ممكن تضعف تاني.. وترجع لها؟

مستحيل ، انا دلوقتى حر - انسان تانى مختلف
وفى سبب بجد والله افتكرته كان لية واحد زميلي كان كبير فى ا لسن فى الجريدة كان بيكح بطريقة غريبة وكان ببيشرب السيجارة على انه مدمن قولت ياربى هايجى اليوم اللى انا ها اكون فيه زى زميلى دة مش قادر امشى وعمال اكح وكل مايطلع السلم يبقى بينهج ومش قادر ،اية الذل دا كلة وعشان اية
دى سيجارة ملعونة وملهاش معنى ولا قيمة زى ماقولت لحضرتك دا وهم ،، السيجارة وهم



تقول ايه للشباب اللي بيحاول يقلع عن التدخين..لكن حاسس انه صعب وانه مش هيقدر..تنصحه بايه.؟

ااقوله خلى عندك ارادة قوية لو قررت شئ ما ترجع فية تانى ابدا خليك قريب من ربنا ومفيش حاجة اسمها مش قادر اكيد هاتقدر خلى عندك ارادة صدقنى ساعتها هاتحس انك شخص مختلف متحرر مش عبد للسيجارة قرر وصدقنى هاتنجح ،قول لا ساعتها بص هاتكون انسان تانى


عماد بعد الاقلاع عن التدخين يختلف..عن عماد قبل الاقلاع..ايه الاختلاف اللي حاسه جواك ياعماد.. بقيت اهدي شوية عن قبل كده ايه اللي اتغير جوة عماد خلاف؟

على فكرة انا عصبى اساسا مفيش علاقة بين التدخين و العصبية او انك تهدى نفسك دي طباع فى الشخص نفسة لكن اهم شئ اتغير جواية ان نظرتى للاشياء اتغيرت بمعنى انى بقيت اشوفها اجمل والله بجد تصدقى دى.. المدخن انسان محدود مسجون داخل السيجارة

استاذ عماد..تقول ايه للشباب اللي فاكر ان التدخين عنوان للرجولة؟

عمر الرجولة ماكانت بانك تشرب السيجارة الرجولة انك تكون قادر على انك تقول لا للسيجارة لكل شئ سئ فى حياتنا لاء صدقينى الشعوب العربية شعوب بتضيع عمرها فى حاجات تافهة وملهاش معنى
والشباب العربى كلة مفترض انه يقول لا للتدخين ومش للتدخين فقط لكل شئ سئ فى حياتنا

طبعا احنا مسلمين والمفروض نكون اكثر حرصا علي تطبيق تعاليم دينا الاسلامي ..لا ضرر ولا ضرار كما قال رسولنا الكريم..و كما قال الله عزوجل في القران الكريم ولاتلقوا بأيديكم الي التهلكة...عماد خلاف...تجربة ذات ارادة قوية..تحدي للنفس...النهاية كانت ..انسان بلا دخان..

ربنا يخليكى يارب وانا فعلا سعيد اني بحكى تجربتى مع التدخين واشكر حضرتك لانك سمحتى لي بان اقول كل شئ عن تجربتى السيئة مع التدخين

يارب تكون تجربتك بداية لكتير من الشباب اللي نفسهم فعلا يتخلصوا من عادة التدخين السيئة ووبيضعفوا او بيتوهموا انه مستحيل ..علي حسب علمي انك بقالك 5 شهور مقلع عن التدخين والحمد لله هتستمر اكيد لاخر لحظة في عمرك بعيد عنه .. انا اللي بشكرك انك منحتني جزء من وقتك عشان نتكلم عن تجربتك


والله يا استاذة الإرادة هي عنوان النجاح لاي شئ


ربنا يوفقك وتكون إرادتك في كل خطوات حياتك بنفس القوة والعزيمة

ربنا يخليكى يارب

كل سنة وحضرتك طيب ، رمضان كريم

وانتى طيبة يارب والله أكرم وكل الأمة الإسلامية بخير يا رب وبسعادة
ملحوظة: رابط مدونة الاستاذ عماد...بحلم ببكرة

الأحد، 9 أغسطس، 2009

ليــــه يـــــا قلبــــــــى ؟

ليه ياقلبي تسلم للي مالهومش امان ؟

وعمرهم ماحسسوك في يوم بحنان

وان خدت قرار وقلت ابيع

ترجع تاني عاشق والهان

تداري في عنيك نظرة خزيان

و تلمح في عنيهم ابتسامة

مالهاش عنوان

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

ليه ياقلبي تحلم بأوهام؟

عليها تصحي وتنام

وان غابت عنك يوم

تصرخ وتقول

راحت فين؟

انا من غيرها

مش عارف انام

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

ليه ياقلبي تنسي الالام؟

عدت كده عليك بسرعة وسلام

ضربت الودع فنسيت الوجع

ولا أنت مقطوع منك شريان؟

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

ليه ياقلبي ماقلتش لاء

ليه دايما ساكت عن الحق

ليه خايف تنطق كلمة

ليه خايف تعلن ثورة

خايف تخسر؟

هو انت ناسي

من امتي انت كنت كسبان؟

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

ليه ياقلبي عايش علي الاطلال

وحيــــــــــــــــــــــــــــــد

ليـه ضهــرك للقـــمـــــــــر

حـــــــــــــــزيــــــــــــــن

خلاص الدنيا في نظرك انتهت ؟

اومال لو كنــــــــت بجـــــــد

بتبكي علي حـــــــــبــــــــيــــــــب

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،



الأربعاء، 5 أغسطس، 2009

مـــارو ...وداعــا

رامز عباس ومحمد مارو وأستاذ عادل نجم


في اجتماع رابطة مدونين الدلتا اليوم بأطباء طلخا أهدي المدون رامز عباس قصيدة وداع للمدون محمد مارو الحائز علي منحة اعلام لمدة عام بأمريكا وسيسافر غدا ان شاء الله الي هناك نتمني له التوفيق دائما

يا مارو ياذاهب الي أمريكا زهرة بلاد الغرب

لا تنسي أنها رغم تحضرها ورقيها أعلنت علينا الحرب

وتدعم وليدتها بخسة وندالة وتذل من أجلها العرب

فكن هناك سفير مبشرا لأصالة المصري المخضرم

وأريهم كيف هي عقولنا التي أبدعت بناء الهرم

وياعزيزي عندما يحن قلبك لمعرفة أخبارنا

فأهرع الي كيبوردات أمريكا وتحدث بلسان العرب

وأكتب الينا كيف كنت وماذا تكون ياصديقي المحترم

يامارو ياذاهب الي أمريكا لدراسة الاعلام

يدفعك كل الطموح والبسالة والاقدام

لا تنسي قبل الفجر وقبل أن تنام

أن ترسل لمصرنا تحية فيها الحنان والكرم

وأكتب اليها وبث أشواقك الجميلة

فلمصرنا تاريخ عظيم علي مر العصور صامد كالهرم

مارو وعبد الرحمن الشافعي ومحمد العتر أثناء الاجتماع

حسام يحيي واستاذ عادل


وتروح وترجع يامارو بالف سلامة

هتلاقي اخواتك دايما مستنينك

وفي انتظارك

بيدعولك

بيتمنولك كل التوفيق

وعمرهم ما هينسوك

تحياتي

السبت، 1 أغسطس، 2009

أنــــا و ريــهام حبيبتي ..صديقتي الالكترونية

أنا وريهام حبيبتي

كثيرا ما بددت عني وحدتي..شاركتني ألامي..وانغمست مع أحزاني..كثيرا مافرحت لفرحي..وسعدت لسعدي...عندما كنت أتحدث معها كنت أشعر أنها مرأتي التي أري فيها نفسي..ائتمنتها علي أسراري ..وأخرجت معها مكنونات صدري..شعرت معها أنها نعمة الصديقة.. الاخت ..وأحيانا الأم وكثيرا الابنة...هذا كله..دون أن أراها ..ربما أكثر من عامين ونحن نتواصل معا يوميا تقريبا عبر شبكة الانترنت ..نتحدث سويا بلا كلل اوملل..أشعر بوحشة لغيابها ان طال...وتشعر بوحشة لو غيابي عنها طال..انها صديقتي الغالية..التي أحمد الله علي أن وضعها في طريق حياتي لتكون لي عونا وسندا دائما وصدرا حنونا أبكي عليه كلما غلبت علي عينايا البكاء..وقلبا مخلصا نقي لا يعرف غير الحب للجميع بلا سواء...صديقتي صاحبة مدونة احكي وهسمعك...ريــــــهــام ...التي شاءت الاقدار أن نلتقي بعد عامين من عمر صداقتنا بضع ساعات كانت من أسعد اللحظات ..عندما شاءت الظروف أن أنزل برفقة عائلتي مصيف بمدينة الاسكندرية ..علي ترام محطة الرمل التقينا..وما أسعد اللقاء...كما هــــي ..بروحها الجميلة الطيبة..لا يوجد اختلاف ..سوي أن الارواح التقت بالاجساد...فازدادت ائتلافا وتقاربا..صحبتني بسيارة والدها وفي وجود والدتها تلك السيدة الطيبة الام الرؤوم التي أحسست مع أول كلمتين معها أني أعرفها منذ زمن بعيد تحدثنا في مواضيع شتي وبلا تكلف ولا حذر ..وكم تمنيت لو أني أملك من أمر نفسي شيئا لانفذ رغبتها الملحة لي بمرافقتهم لمنزلهم واستضافتهم لي يومين...الــــى كارفور...تجولنا فيه معا ..دخلنا كافة الاقسام..لم نشتري شيء..ولم تكن رغبة الشراء بداخلنا تعني شيئا ..بجوار رغبتنا للبقاء معا أطول وقت ممكن ...و جلسنا لنتناول كوبين من الايس كريم ..واتصورنا معا ..ونحن معا يدور بداخلنا نفس السؤال...تري هل يحن علينا الزمان بيوم أخر نلتقي فيه سويا ولو للحظات؟

صديقتي الغالية

اني أحــــــبــــــــــك فــــي الله


وكم أغبط نفسي علي أنك صديقتي

أنا ووالدة ريهام



دعواتكم لنا بأن يجود علينا الزمان مرة أخري ولو بلحظات

تبحث الروح دائما عن روح تشاركها معاني الحياة

ريهـــــــــام

كنتي أنتي

الروح التي شاركتني كل معني

من معاني الحياة

فياليت عمـــــر صداقتنــا

يكون مقياس لعمرنــــــا

تحياتي


مصر